أزمة حريق فندق العنوان بدبي

ضاحي خلفان تميم

الملخص


إن قوات الأمن في إمارة دبي تقوم بصفة دائمة بالعديد من الاستعدادات والتمارين جيدة الإعـداد موضوعاً ومكاناً وزماناً طوال العام، ويشمل ذلك مستوى التحضير لكل مستلزمات التمرين والسيناريوهات، وتوافق الأهداف مع الموضوع، وسرعة إبلاغ الجهات الأمنية المعنية، وإجراءات رفع درجات الاستعداد وخفضها وتوافر خطط الأمن الداخلي المشتركة والخطط العامة الأمنية والتفصيلية الخاصة بكل قطاع. وقعت الأزمة في مناسبة الاحتفالات ببـدء عام 2016م وفي خضم الاستعدادات لإطلاق أكبر ألعاب نارية في العالم بحجم (4.7) طن من المفرقعات و(25) ألف شعاع في السماء وأكثرها حشوداً (3) ملايين زائر من (220) دولة، حيث شب حريق في فندق (العنوان داون تاون) بمدينة دبـي الذي يتكون من (63) طابقاً و(626) غرفة و(196) وحدة سكنية، وقد ساعد الديكور ووجود أسطوانات الغاز في مطاعم الأدوار بالفندق وسرعة الرياح في انتشار الحريق وتوسعه، إلا أنه بفضل الله ثم بفضل التجهيزات والتدريب الجيد لقوات الأمن ووجود القيادة الأمنية الواعية أسهم كل ذلك في السيطرة على هذا الحريق وإخلاء النزلاء وتأمين غرف بديلة لهم في وقت قياسي وإخماد الحريق دون تسجيل أي وفيات أو إصابات، ولم يؤثر ذلك في برنامج الاحتفالات مطلقاً، وقد قام حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بزيارة الموقع وتهنئة الفرق المشاركة في إخماد الحريق. والحقيقة أن مواجهة تلك الأزمة والسيطرة عليها في وقت قياسي وبدون خسائر في الأرواح أمر يعتبر فريداً في ذاته ويحتذى كنموذج لجودة ونجاح الخطط التدريبية والأمنية وتقييم المخاطر في إمارة دبي.

In Dubai, the security forces always make preparations and trainings that are well arranged by selecting the suitable subject, time, and place throughout the year. This preparation includes the following points: The high level of satisfaction for all requirements of training and suggested scenarios, The compliance of goals to the training subject, The fast reporting to the concerned security bodies, The suitable procedures aiming to raise or lower the levels of readiness, The united plans for achieving the internal security, and The general and detailed security plans pertinent to each sector. The fire crisis occurred during the celebration of the new year beginning (2016). The biggest fireworks in the world were prepared to be launched by the beginning of the new year. Included in the launch were 4.7 tons of explosives and 25 thousands of lighting beams to be shot to the sky. Moreover, the new year celebration was the most crowded one. 3 million visitors from 220 countries came to attend this unique celebration. The fire started inside THE ADDRESS Hotel at Downtown Dubai. This hotel has 63 floors, 626 rooms, and 196 housing units. The decorations, the gas cylinders existed in the floors restaurants, and the speed wind were assisting tools for the dissemination and extension of the fire. Allah’s Mercy, at first, then the advanced equipment, good training of security forces and the competent security leadership contributed to the control of fire and evacuation of hotel guests. Alternative rooms were available for these guest in record time. Furthermore, the fire was extinguished with no deaths or injuries. The celebrations program witnessed no changes. In recognition to the role played by the fire teams contributed to the fire extinction, His Highness Sheikh Mohammed Bin Rashid Al Maktoum, the Ruler of Dubai, visited the fire location and presented his congratulations. In fact, the management of the crisis and the achievement of fire control in a record time with no deaths was considered a unique action. It should be a guiding model for the high quality and success of the training and security plans. Lastly, it can serve as a tool for evaluating the risks in Dubai.


النص الكامل:

PDF


DOI: http://dx.doi.org/10.12816/0036925

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution-NonCommercial-NoDerivatives 4.0 International License.