##plugins.themes.bootstrap3.article.main##

عبد الناصر عامر

الملخص

تسببت جائحة فيروس كورونا في إحداث اضطرابات ومشاكل نفسية عديدة؛ أهمها الخوف، والملل، والوحدة النفسية، والقلق وغيرها. وهدفت الدراسة إلى بناء مقياس الخوف من جائحة كورونا (COVID-19) والتحقق من صدقه وثباته لعينة في المجتمع العربي. وطُبِّق المقياس على عينة متاحة على الإنترنت بصيغة Google Forms، وبلغ حجم العينة 538 مشاركًا تنوعت بحسب الجنس إلى 123 (%22.9) ذكرًا، و415 (%77.1) أنثى، وتنوعت أعمارهم في المدى من 13 عامًا إلى 80 عامًا بمتوسط 27.186 عامًا، وانحراف معياري 9.816؛ وبحسب الجنسية 442 (%82.2) مصريًّا، و96 (17.8%) من جنسيات عربية؛ تنوعت إلى 61 فلسطينيًّا، و35 مشاركًا من بقية الجنسيات العربية. وحُللت البيانات باستخدام برنامجي SPSS, LISREL، وأسفرت النتائج عن تمتع مفردات المقياس 12 بدرجة جيدة من ثبات الاتساق الداخلي باستخدام المعامل «ألفا كرونباخ» للعينة الكلية a=0.892، وللعينة المصرية a=0.870، وللفلسطينية a=0.855، ولبقية الجنسيات العربية a=0.890؛ وأفرز التحليل العاملي الاستكشافي عاملين؛ أحدهما مكون من خمس مفردات تمثل الخوف الشخصي a=0.815، والثاني سبع مفردات تمثل السلوكيات المرتبطة بالخوف من جائحة كورونا a=0.894؛ وأظهر التحليل العاملي التوكيدي حسن مطابقة جيدة لنموذج العاملين مع البيانات، حيث مؤشرات حسن المطابقة جاءت على النحو الآتي: X2=302.2 , p=.001, NFI=.96, NNFI=.95, CFI=.96, RMSEA=.076. وفي ضوء الخصائص السيكومترية الجيدة يمكن استخدام المقياس لتشخيص الخوف من جائحة كورونا بصفة خاصة والخوف من الأوبئة بصفة عامة.

التنزيلات

بيانات التنزيل غير متوفرة بعد.

##plugins.themes.bootstrap3.article.details##

القسم
بحث أصلي